كاتش-آب

2 comments

مش إني سايبة المدونة ولا حاجة، بس كل ما أفكر أكتب ألاقيني بقول هكتب ايه ولا ايه.. سبتمبر ماخيبش ظني فيه، وأكتوبر حنيّن كالعادة، وخليني أستمتع وخلاااص.. بإحساس إني أستاهل وإني مهمة وبتغيّر بطريقة ليها سحر.
وطبيعي أبعت وردة طيّبة للعيون الخضرا وبحر اسكندرية ( كليشيه.. صح؟ :
D )