إضاءة داخلية



مررت به وأنا متجهة لأخر الحجرة و لم يكن مريضي، نظرت إلى جرحه الصغير الملتئم و زميلتي تغير ضماداته، ابتسمت له وقلت: سلامتك، فابتسم لي وقال: الله يسلمك..

فكان نورًا.